40

هل أنت مستعد حقًا لتحقيق أحلامك؟ | جاري فاينرتشوك

نتحدث هنا عن الأحلام!نتحدث هنا عن الأحلام!إنها الأحلام!كثير من الناس يسألونني: كيف نحقق أحلامنا يا "جاري"؟ليس لدي وقت! لديّ إيجار وفواتير ومسؤوليات في العمل.لا وقت للأنشطة الجانبية.مثل قناتي على موقع Twitch، أو حسابي على انستجرامأو متجري لبيع البلوزات على Shopifyودائمًا أجيب بنفس الإجابة: حدثني عن فواتيرك!لماذا تشتري شقة ترهقك ماديًا؟لماذا هذه السيارة الفارهة؟لماذا تحتاج لكل منتج جديد من Gucci؟لماذا تسهر بالخارج أيام الخميس والجمعة والسبت؟لماذا تحضر مهرجان Coachella؟لماذا تذهب لحفل افتتاح فيلم أفنجرز،وتشتري أكبر علبة فشار وحلوى؟الإجابة على جميع تلك الأسئلةلا علاقة لها بالمبلغ الذي تملكه، أو الوقت الذي لديكبل علام تنفق أموالك؟لماذا ترغب في أحدث حذاء Yeezy؟لماذا؟ لماذا؟!!العالم لا يدين لك بتحقيق أحلامك.لا يدين لأحد بأن يصبح راقصًا رائعًا!لا يدين لأحد بفرصة السفر حول العالم، والرقص مع بيونسيه،ويجني 580 ألف دولار سنويًا، ويستمتع بكل لحظةوالذهاب إلى موناكو نهاية كل أسبوع.ليست هذه هي الطريقة التي تسير بها الأمور.كل الناس تبدأ من الصفر،بعض الناس تبدأ من أماكن مختلفة،لكن أي شخص يتحمل مسؤولية حياته،لابد أن يضحي!نعم.تحرك!-مدينتي غالية! -انتقل منها.-أقساط سيارتي مرتفعة. -بع سيارتك، واشتر سيارة رخيصةاركب الحافلة!نتحدث هنا عن الأحلام!عن الأحلام الحقيقية!نتحدث عن شيء مثل: أريد أن أصبح لاعبًا محترفًا.أريد أن أتلقي 200 ألف دولار مقابل إلقاء كلمة.نتكلم عن أشياء استثنائية.الأحلام تتطلب تضحيات.والناس لا يريدون أن يضحوا بشيء.هناك من يلوم أشياء مثل الجينات، والتربية، والظروف.أما أنا فأبالغ وأقول: كل شيء خطئي أنا!لا أحد يدين لي بأي شيء.لا أستحق الحصول على أي شيء إلا ببذل أقصى جهدي.هناك نطاق واسع من الصفات:الثقة بالنفس مقابل قلة الثقة بالنفس، أو انعدام الثقةالشعور بالاستحقاق مقابل المسؤوليةهذه الأشياء تحدث فارقًا ضخمًا.لا أصدر الأحكام على الناسبل أسألهم، وألفت نظرهم إلى زاوية لا يتحدث عنها أحدوهي: لماذا تريد الذهاب إلى مهرجان Coachella من الأساس؟هذا هو ما أركز عليه.لماذا؟شارك المقطع مع شخص يحتاج للتحفيز