74

ماهي حقيقة السرطان ؟ وماهي أسبابه ؟ وكيف يُعالج

شخص واحد من كل رجلين وامراءة واحدة من بين كل ثلاث نساء سيتم تشخيصهم بالسرطان .لكن علي الرغم من هذه الأعداد الهائلة ، فإن معظم الأشخاص لا يعرفون حقيقة (ماهية ) هذا المرض اللعين (السرطان )علي أبسط المستويات ، السرطان أو الخلايا السرطانية هي خلايا فقدت قدرتها علي متابعة السيطرة الطبيعية التي يمارسها الجسم علي جميع خلايا الجسم لدينا مليارات ومليارات من الخلايا في أجسامنا ولكل خلية وظيفة مختلفة .وهي عملية معقدة للغاية وتتم تحت سيطرة دقيقة بشكل لا يُصدق وإذا حدث خلل ما وتلاشت السيطرة وخلايا معينة تفلت من (خرجت عن سيطرة ) أليات التحكم الطبيعية وإذا استمروا في الإنقسام والإنتشار هذا مانسميه السرطان تلك الخلايا معاً ، وهذا مانسميه ورم . وعلي وجه التحديد السرطان هو ورم خبيث ولكن أيضا لسوء الحظ نسميه خبيث لأنه ليس فقط من الممكن أن يغزو الخلايا المجاورة من الممكن أن ينتشر السرطان إلي أنسجة أخري ومن الممكن أن يهدد الحياة من الممكن أن يحدث السرطان بالفعل في أي مكان من الجسم بسبب وجود خلايا في كل مكان في الجسم .لدي النساء نوع من أكثر أنواع السرطان شيوعاً وهو بالطبع سرطان الثدي .وفي الرجال سرطان البروستاتا . وفي كل من الرجال والنساء يعد سرطان الرئة والقولون من السرطانات الشائعة .لذلك من المهم أن نعرف أن السرطان الذي يصيب شخص مختلف تماماً عن السرطان الذي يُصيب شخص آخر تماماً مثل هؤلاء فهما أفراد مختلفة . لذلك ورم الرئة عند شخص سيكون مختلف تماماً عن ورم الرئة عند شخص آخر وعندما يتم تشخيص السرطان بالطبع ستكون التساؤلات حول ماذا تفعل هناك العديد من التساؤلات ذات الصلة حقاً.1-مرحلة السرطان 2- وتساؤلات حول أين هو السرطان أنت تقول إنه نوع معين من السرطان . موجود بنسبة كام ؟ هل انتشر ؟هل في الغدد الليمفاوية ؟هل انتشر إلي أعضاء الجسم الأخري ؟علاج السرطان في الواقع معقد للغاية وجزء من سبب التعقيد هو أن السرطان مجموعة من أكثر من مائتي مرض مختلف لهم العديد من الخصائص المشتركة ولكن جميعهم مختلفون عن بعضهم البعض . بالإضافة إلي ذلك فإن السرطان نفسه غير متجانس قد يكون هناك ثلاثة أو أربعة أو خمسة أو ستة اختلافات طفيفة في الخلايا السرطانية الموجودة .يسأل الناس لماذا ؟ لماذا لا يختفي السرطان ؟هذه الخلايا تقلصت بنسبة سبعين في المئة .ماهو الخطأ مع الثلاثين في المئة الأخري ؟حسناً ربما هي نوع مختلف من السرطان الذي سيتطلب نوع مختلف من العلاج هناك ثلاثة طرق علاج أولية لعلاج السرطان .الجراجة والإشعاع والعلاج الكميائي .الجراحة تعمل علي إزالة الورم مباشرةوالإشعاع يكون عن طريق توفير أشعة إكس للقضاء علي الخلايا الفردية والعلاج الكميائي يكون عن طريق توفير المواد الكميائية التي يمكن أن تقتل (تقضي علي ) تلك الخلايا الفردية .ولكن لديهم أثار جانبية .إن أمثل العلاجات التي يمكننا إنتاجها حقاً هي نتيجة لزيادة كمية الورم الذي يمكننا التخلص منه بأي علاج وتقليل الأضرار التي من الممكن أن نسببها للخلايا الطبيعية التي قد تتأثر بهذا العلاج.في مراكز علاج السرطان في أمريكا , لدينا برنامج علاج تكاملي قوي للغاية .يأخذ علاج الأورام التكاملي العلاجات الأولية ودمجها معاَ لعلاج الأورام مثل الوخذ بالإبر , الطب الطبيعي , العلاج بتقويم العمود الفقري , التغذية .لمزج تلك الطرق معاً , ووضع خطة العلاج الأنسب لهذه الحالة الفردية في تلك اللحظة في الوقت المناسب .لقد استثمرت مراكز علاج السرطان في أمريكا نموذجاً يتم فيه معالجة جميع آثار السرطان وعلاجه والتحكم فيه بقوة .لا يكفي التخلص من الورم فقط إذا لم نعالج الألم والتعب والاكتئاب والقلق تلك الأعراض التي تتأتي عن تشخيص السرطان .يمكن أن يكون تلقي تشخيص السرطان أمراً مخيفاً . والخبر السار أن اليوم ربما يكون هو الوقت الأكثر إثارة في التاريخ من حيث علاج السرطان الخيارات التي لم تكن موجودة قبل أشهر قليلة لم تكن موجودة بالتأكيد منذ بضعة سنوات , مثل قدرة الجينوم علي إعطاءنا لمحة عن هذا الورم , وأخذ بصمة فردية من هذا السرطان قد توجهنا إلي العلاج المصمم بطرق محددة للغاية . ونحن نعتقد أنه في المستقبل العديد من المرضي الذين يعانون بعدد من الأورام المختلفة من المحتمل أن تكون الأنواع قادرة علي الإستفادة من الطب الدقيق . هناك خيارات تحث علي الأمل للغاية متاحة لنا كأطباء لإحداث تغيير في حياة المرضي , وبالتالي من المهم أن يعرف المرضي ذلك , لذلك لديهم تلك الخيارات المبُشرة (المأمولة ) ويستفيدون منها .