39

كيف يُخفي الأثرياء البلايين عن طريق الملاذ الضريبي ؟

في عام 2016 , تم تسريب ما يُقدر ب 11.5 مليون ملف من "موساك فونسيكا" المٌصنّف كرابع أكبر مكتب محاماة بالخارج

وأُطلق على هذه الملفات المُسرّبة : ( وثائق بنما )

وقد ظهرت على هذه الوثائق مئات اللآف من الجهات الخارجية والشركات الوهمية المُوَزّعه على نطاق جغرافى يتخطى المائتي دوله وإقليم

قادة عالم بارزين , سياسيين , رجال أعمال , وذوي الثراء الفاشح تم كشف استخدامهم لحسابات خارجية بغرض التهرب الضريبي ولأغراض أخرى

حسناً , لماذا يجب عليك الإهتمام بذلك ؟

كل عام , هناك قُرابة ما يبلغ 70 بليون دولار مفقودة والتي من شأن الولايات المتحده الأمريكية أن تستخدمها لصالح البُنى التحتية وتطبيق القوانين والرعايه الصحية أو التعليم "البُنى التحتية : هذا المصطلح يشير في الغالب إلى الهياكل الفنية التي تدعم المجتمع، مثل الطرق والجسور وموارد المياه والصرف الصحي والشبكات الكهربائية والاتصالات عن بعد وما إلى ذلك"

يتم إخفاء تلك الأموال بعمق بداخل الشركات الوهمية والكيانات المجهوله في أماكن مثل : جزر فيرجن البريطانية

والان لنعد للوراء قليلاً ما الذي تعنيه " الشركة الوهمية " بالظبط ؟

إنشاء شركه وهمية هو أمر بغاية السهولة حقاً

يمكنك الذهاب إلى أماكن مثل : بنما أو جزر فيرجن البريطانية أو ديلاوير أو نيفادا *تقع ولاية ديلاوير في الجزء الأوسط من الولايات المتحدة المطل على المحيط الأطلسي ويعود اسم الولاية تخليداً لذكرى البارون ديلاوير الذي اكتشف نهر ديلاوير *نيفادا هي ولاية تقع في مناطق الغرب، وإقليم الجبال، والجنوب الغربي من الولايات المتحدة الأمريكية

وعادةً ما يكون لتلك الأماكن "التى تُنشأ بها شركة وهمية" قوانين صارمة حيث لا يقومون بالكشف عن هوية المالك المُنتفع , هم فقط يعتمدون مظاهر مختلفة من الأسماء المستعارة

فعلى سبيل المثال يمكنك أن تحصل على إدارة مزيفة حيث تقوم فقط بدفع مزيداً من النقود ليقوم أحدهم بالتظاهر بكونه الوجه أو الممثل العام لهذه الشركة

مجرد إمتلاكك لشركة وهمية لا يعني بالضرورة أنك تقوم بفعل شئ غير قانوني

ومثالاً على ذلك : إن كنت ترغب فى إدارة نشاطات تجارية ولكنك لا تريد أن يعرف شركاء عمل معينين ما تفعله

أكثرهم بداهةً هو نموذج من أشكال التهرب الضريبي القانوي

أعتقد بأن كثير من الناس في الولايات المتحدة الأمريكية يعتقدون بأن التهرب والتملص من الضرائب هو شئ يتم في مكان ما نائي يحتوي ع نخيل ونسمات هوائية من المحيط D:

ولكن واقعياً , إن الأمر أكبر من ذلك

قدّرت خزانة أموال الولايات المتحده الأمريكية بأنه يتم غسيل أموال يُقدر ب 300 بليون دولار كل عام

حيث يأتي أجانب ويقومون بشراء ملكية شركة وهمية مجهولة , وأشياء من هذا القبيل تكون قانونية

وأشياء من هذا القبيل تكون قانونية تماماً

ولكن البعض منها هو بالتأكيد غسيل أموال ويضم أيضاً الموظفين الفاسدين وأُناس يستخدمون نقودهم لحجز ملكية هذه الشركات وجعل الأمر مستحيلاً لمن يعيشون هناك أن يتحمّلوا نفقتها

وتدّعى حكومتنا بأنه ليس لديها ما يكفي من المال لصالح البُنى التحتيه أو الرعيه الصحيه أو الشرطة أو التعليم

وبنفس الوقت يحدث قدر هائل من التملص والتهرب الضريبي بهذا العالم السرّي

سُلطات الضرائب العالمية قامت بحساب ما يتخطى النصف بليون دولار "نتائج التهرب الضريبي" اعتماداً على وثائق بنما المُسربه تلك

من بين ال 214.000 كيان وهمى الذين تم التعرف عليهم في وثائق بنما , فإن ما يقرُب من نصف تلك الكيانات موجودين في جزر فيرجن البريطانية

كيف أَمكن لتلك المنطقه الضئيلة أن تُصبح ملجأ ضريبي ضخم ؟

"موساك فونسيكا" هي شركة محاماة مقرها بنما , تأسست عام 1977

ف عندما أدى الاضطراب ببنما خلال حُقبة الثمانينات إلى دفع العُملاء بعيداً عن أرضها , اكتشفت الشركة جزر فيرجن البريطانية وكانت تلك بمثابة منطقة مُهيأه لإحتواء الشركات الوهمية المجهولة

كانت غايتهم أن يكونوا أشبه ب "ماكدونالز" بالنسبه للنظام الخارجي حيث الحجم ضخم ولكن التكلفة ضئيلة

ولذلك كانت الخطة هي إنشاء تلك الشركات الوهمية وجعلها متاحه لجمهور أكبر

في بداية الأمر يبدوا ذلك كنموذج تجاري رائع أليس كذلك ؟ , لأن كل ما تقوم بفعله هو إنشاء تلك الشركة الوهمية وتعطيها اسماً ما وأنت لا تهتم حقاً بمن يملكها , فقط تقوم بوضعها بملف ما وتنسى أمرها تماماً إلى حين مرور عام حيث يكون وقت دفع الفاتورة تجديد الإجار

ولكن بوقت لاحق سيكون هناك مزيداً من التدقيق بذلك الشأن حيث تبدأ الحكومة بإدراك أن تلك الشركات تُدار بواسطة مجرمين ومن يقومون بغسل الأموال وأشياء من هذا القبيل , ونتيجة لذلك تطلب الحكومة مزيداً من المعلومات

وقد قمت بسؤال "يورغن موساك : محامي بنمي ألماني المولد ومؤسس مشارك لموساك فونسيكا " (هل سبق لك مشاهدة تلك الحلقة الرائعه من المسلسل الفكاهي الأمريكي " أنا أحب لوسي" حيث كانت بمصنع الشوكولاتة تحاول مواكبة حزام التوصيل "شريط أو سطح مستمر الحركة يُستخدم لنقل الأشياء من مكان إلى آخر" ولكنه فقط يواصل التحرك بشكل أسرع ؟ ) وقد أجابني قائلاً : نعم , لقد كان الأمر أشبه بذلك حقاً بمرحلةً ما

حسناً لقد صرنا نعلم الآن أنها مشكلة كبيره حقاً , ولكن كيف تستمر بالحدوث ؟

هناك بالتأكيد الكثير من الروتين الراكد الخمولى وأزمة ثقة في خدمة الإيرادات الداخلية (IRS) "وهي وكالة حكومية أمريكية مسؤولة عن تحصيل الضرائب وتطبيق قوانين الضرائب"

ولكن يعود السبب الأكبر لذلك إلى أن الكونجرس الأمريكي " المؤسسة الدستورية الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية ويعتبر الهيئة التشريعية في النظام السياسي" قد قام باقتطاع جزء كبير من الموارد المالية المُخصصه لخدمة الإيرادات الداخية IRS , وحدثت العديد من التقاعدات

وبهذه الطريقة قد تم عن عمد عرقلة خدمة الإيرادات الداخية IRS وجعل الأمر مستحيلاً بالنسبة لهم من ملاحقة هذا التهرب الضريبي

العديد من هذه المعلومات يتم الاحتفاظ بها والتكتّم عليها في البنوك والسُلطات القضائية حيث لا يتعاونون بسهولة مع سُلطات الولايات المتحده الأمريكية

الطريقة الوحيدة التى يمكن لخدمة الإيرادات الداخلية IRS معرفة بها ما يحدث هو عن طريق تلك التسريبات

وبالفعل فإن تلك التسريبات التي حدثت في السنوات الأخيرة هي التي قد سمحت لخدمه الإيرادات الداخية IRS وكذلك الوسط العام بمعرفة كيف تعمل تلك الأنظمة ومقدار ضخامتها وكل ما تشمله

سيتطلب الأمر وعى الناس بأن الحقيقه هي أننا لسنا مضطرين لتقبل ذلك التقشف الذي يتم فرضه علينا

لقد سبقنا الأوربيين في ذلك لأنهم تلقوا ضربة قوية بعد الأزمة المالية حيث حدث اقتطاعات ضخمة في العديد من الدول

ولذلك عندما بدأت تظهر نتائج التحقيقات بخصوص تلك التسريبات واكتشف الأوربيون أن ذوي الثراء الفاحش من بينهم لا يدفعون المستحقات المفروضة عليهم , أدّى ذلك لغضب عارم بين الناس

لم يتوغل الأمر بهذا القدر في الولايات المتحده الأمريكية , ولكنى أظن أن ذلك سيحدث في المستقبل

:) translated by : Arwa Hosny