31

كيف تجيب سؤال مقابلات العمل .. "أخبرني عن نفسك؟

ولقد أثرت إعجابهم

إذاً لقد أرسلت سيرتك الذاتية والخطاب المرفق معها لوظيفة أحلامك

تذهب لمقابلة العمل ، يرحبون بشكل وتتصافحون بالأيدي

ثم يسألونك السوال الأول

"أخبرني عن نفسك"

"أخبرني عن نفسك"

ماذا يجب أن تفعل ؟ ماذا يجب أن تقول ؟

من أين ستبدأ ؟

حسناً ، هذا السؤال سيسأل تقريباً في كل مقابلة عمل

ودعني أخبرك ، هذا سؤال مخادع

إنهم "لا" يطلبون منك أن تخبرهم عن نفسك

لكي تعرف سبب سؤالهم ،، ابقى معنا

"دعهم يتكلمون"

تقدم ..

أهلاً بكم في "دعهم يتحدثون"

واليوم سنبحث معاً كيف نجيب على سؤال مقابلات العمل "أخبرني عن نفسك"

سوف نقدم نصائح عامة

وإن لم تكن اللغة الانجليزية هي لغتك الأم

سنرى كيف يمكنك الإجابة إن لم تكن واثقاً جداً من مستواك في هذه اللغة

حسناً ، كما قلت في البداية ، هذا سوال مخادع نوعاً ما

إنهم لا يطلبون منك أن تخبرهم بقصة حياتك

وهم لا يريدون منك أن تخبرهم بتفاصيل عن تجربتك المهنية والتعليمية

لماذا قد يريدون ذلك ؟!

لقد حصلو على سيرتك الذاتية وقرأوا الخطاب المرفق معها ، إذاً هم يعلمون كل ذلك

إذاً لم ما يزالون يسألون هذا السؤال ؟!

ما يريدون معرفته حقاً هو ..

إن كنت تملك فن التواصل

هل يمكنك لفت انتباههم ؟ هل يمكنك إبقاءهم متحمسين لحديثك؟ هل يمكنك إخبار قصة ما ؟ هل يمكنك أن تخبر قصة ؟

السؤال الحقيقي خلف هذا السؤال هو

"نحن نعلم أنك على الورق تملك ما تستلزمه الوظيفة ، لكن دعنا نرى ما تملكه كمرشح مؤهل"

وهذه هي فرصتك لصنع إنطباع أولي جيد

حسناً لنرى كيف يمكنك أن تجيب عن هذا السؤال

القاعدة الأولى

اجعل اجابتك مختصرة

من المهم جداً أن تبقيها مختصرة

دقيقة إلى ثلاث دقائق يجب أن تفي بالغرض

قد أقول أن 5 دقائق طويلة جداً

10 دقائق مبالغ فيها ، كأنك تودع بها فرصة الحصول على الوظيفة

لا تخبرهم بقصة حياتك

لن يفيدك بشيء إن أعطيت إجابة طويلة

كما أنك تخاطر بتنفير من يقابلك منك

أنت لست بحاجة للحديث عن كل شيء في سيرتك الذاتية

هذا السؤال الأول فقط وإن نسيت ذكر شيء مهم فهذا لا يهم

يمكنك مناقشته لاحقاً في المقابلة

يجب أن تستفز إجابتك فضولهم

لتدع من يقابلك يرغب بسماع ومعرفة المزيد

بدلاً من أن يفكر داخله "هذا أكثر مما يجب أن أعرفه"

إذاً ، ماذا يجب أن يكون محتوى سؤالك ؟

بشكل أساسي لا بد أن تخبرهم عن خلفيتك المهنية والتعليمية

إن كان ذلك متعلقاَ في الوظيفة التي تتقدم لها

أبدا بوصف نفسك ببعض الصفات ، وبالأخص تلك التي تتعلق بالوظيفة التي تتقدم لها

لا بد أن تذكر بعض هذه الأشياء

حسناً

أخبرهم قليلاً عن بدايتك

أخبرهم عن إنجازاتك ، و عن الدافع الخاص بك

قص عليهم كيف غيرت شيئاً أو صنعت فارقاً في وظيفتك أو جامعتك السابقة

أخبرهم بما يمكنك فعله لهم

ما الذي تريده في المستقبل ، ولم تعتبر نفسك المرشح الأفضل لهذه الوظيفة

سيكون رائعاً إن تمكنت من تغطية بعض هذه النقاط في إجابتك

وأخيراً أعط بعض التفاصيل الشخصية عنك

لإضافة بعض البهجة لإجابتك ، ولتبين أنك شخص ملم بجوانب مختلفة من أمور الحياة

وأن حياتك لا تتمحور فقط حول العمل

لكن هذا يجب أن يكون مختصراً ، مختصراً جداً

فقط القليل من الكلمات

أعلم أن أغلب من يقدمون النصائح في هذا المجال عادة ما ينصحون بعدم ذكر أي شيء شخصي عند إجابة هذا السؤال

لكن شخصياً أرى أنه من الجيد أن تملك حياة خارج نطاق العمل

وإن أبدى أحد منهم أي اهتمام ، فإن ذلك قد يساعدك

لكن كما قلت يجب أن تجعلها مختصرة جداً

إذاً كان هذا ما يجب أن تتقوله لكن "الطريقة" التي تقوله بها تعتبر أهم بكثير

كما قلت فإن السؤال هو مجرد تحدٍ لك ، كي تلفت انتباههم وتتواصل معهم على المستوى العاطفي

في العادة الكلمات التي تقولها أقل أهمية من الطريقة التي تقولهم بها

لذا تذكر القاعدة الأولى :

حافظ على تواصل بصري جيد خلال حديثك

يبدو هذا أمراً مفروغاً منه ، لكني رأيت العديد ممن يتقدمون للوظائف لا ينظرون بشكل مباشر

وهذا يجعل الأمور تفلت منه قليلاً

حاول أن تتحدث بنبرة صوت جيدة ،ترتفع وتنخفض بما يتناسب مع حديثك

ولا تجعلها نبرة واحدة حتى لا تبدو كالرجل الآلي

عندما تشعر بالحماس لا بأس برفع صوتك قليلاً لكن دون أن تصرخ

يمكنك أن تسرع في حديثك أو تبطئ قليلاً

كما يمكنك استخدام حركات الأيدي والايماءات وأنا أحب ذلك شخصياً

بعض الناس يجلسون وأيديهم مضمومة نحوهم دون حراك

لكن أظن أنه من الأفضل أن تظهر أنك مفعم بالحيوية نوعاً ما

ولا تنسى أن تتحدث بشكل غير رسمي

رسالتك الذاتية و الخطاب المرفق مكتوبتان على الأرجح بلغة رسمية

لكن عندما تتحدث دع الأمر يبدو وكأنه حوار عادي

لو كان حديثك رسمياً جداً فقد يضفي عليك ذلك شعورا بالجمود والصعوبة في المجاراة

وللسبب نفسه حاول أن لا تحفظ إجابة جاهزة مسبقاً

تعلم النقاط الأساسية ، هذا مهم

لكن دع الكلمات تصدر عنك بسلاسة واترك مجالاً للعفوية

إن لم تكن اللغة الإنجليزية هي لغتك الأم

قد تكون قلقاً بعض الشيء من ارتكاب بعض الأخطاء في قواعدها

لكن بكل تأكيد لا يجب عليك أن تقلق أبداً

أولأ ، من يقابلك هو ليس معلماً لقواعد اللغة الإنجليزية

إلا إن كنت طبعاً تتقدم لتكون معلماً للغة الإنجليزية وهذه قصة مختلفة تماماً

أنا أضمن لك أن أحداً لن يلاحظ أخطاءك الصغيرة في قواعد اللغة

هم يريدون معرفة إن كنت تستطيع التواصل باللغة الإنجليزية

قد تملك مهارات عالية في قواعد اللغة لكنك لا تملك المهارات اللازمة للتواصل

وقد تعلم القليل من قواعد اللغة لكنك قادر على التواصل بشكل رائع مع الآخرين

وهذا بالضبط هو ما يريدونه

وكما قلت مسبقاً الكلمات التي تستخدمها ليست مهمة بقدر الطريقة التي تتواصل بها

والقصة التي تخبرها

لذا حتى إن كان مستواك في اللغة الانجليزية ليس مبهراً

يمكنك إجابة هذا السؤال وسيضعك هذا في موقف مريح لبقية المقابلة

إذاً لقد تحدثت بما يكفي ، لذا دعني أنهي الفيديو بمثال

لذا تخيل أنني مدير مشروع متقدم لعمل جديد

إذاً .. "أخبرني عن نفسك"

"يمكنني أصف نفسي أنني شخص متعدد المواهب والقدرات"

"عاقد العزم ، شخص يحب التعلم"

"انا خلاق ،منفتح العقل ، وشخص سهل في التعامل كما أني استمتع بالعمل مع الآخرين"

"وأنا أحاول استخدام كل هذا المؤهلات في حياتي العملية"

"خلال السنوات الست السابقة كنت أعمل في شركة "س ص""

"بدأت العمل في قسم الدعم الفني حيث كنت أتعامل مع العملاء بشكل مباشر"

"وقمت فترتها ببناء بعض العلاقات الجيدة"

"بعد هذا تسلمت عدة وظائف في الشركة وتمت ترقيتي أكثر من مرة"

"وخلال الثلاث سنوات السابقة كنت أعمل كمدير مشروع"

"لقد كانت الشركة ناجحة جداً"

"وأحب أن أفكر أنني بشكل أو بآخر ساهمت في هذا النجاح"

"كان فريقي يعمل على تطوير نظام حسابي محوسب لاستخدامه في مجال النشر"

"وخلال عامين تمكننا من الصعود من الصفر حتى صرنا أصحاب المنتج الأول في هذا المجال"

"في الحقيقة أنا لم أكن أبحث عن عمل جديد"

"أنا سعيد إلى حد ما في عملي الحالي"

"لكن عرضكم للعمل ظهر أمامي صدفة"

"ولقد أسر مخيلتي حقيقة"

"أعلم أن شركتكم هي الأكثر ابتكاراً في المجال" - أظهر أنك تعلم القليل حول الشركة ، ولا بأس ببعض الاطراء

"وأنا أعلم أني أتقدم لوظيفة أعلى من وظيفتي الحالية"

"لكنني أوكد لك أني أملك المهارات والخبرات والشغف أيضاً الذي تحتاجه هذه الوظيفة"

"وأومن أني سأصنع تأثيراً ايجابياً واضحاً"

"ولهذا السبب أنا اليوم أمامكم"

"هذا أنا باختصار من الناحية العملية"

"أما خارج نطاق العمل فأنا أحب أن اخرج للتنزه في عطلة نهاية الأسبوع "

"كما أني أحب قراءة الكتب"

حسناً ، هنا نكون قد انتهينا

آمل أنك وجدت الفائدة في كلامي

وإن كان لديك أي نصائح اضافية متعلقة بالإجابة عن هذا السؤال

وحظاً موفقا في مقابلة العمل

ضعهم من فضلك في قسم التعليقات

حافظ على هدوئك وأراك في المرات القادمة

ترجمة : مي حمد