25

في استطلاع للرأي: بخلاف ترامب، الغالبية ترى أن إعادة فتح المدارس غير آمنة

لا يمكنني المجازفة في أن يمرض أطفالي أو أن يصيبوا أحداً آخر بمرض أو معلميهم او أن يحدث العكس

بريندا ديليجيرو ، مقيمة في لوس أنجلوس وأم لطفلين

تقول أنها شعرت بالارتياح عندما سمعت من أطفالها أنه لن يتوجب عليهم الحضور شخصياً للمدرسة في الخريف

بعد أن أعلنت المقاطعة التي تسكن بها أن التعليم سيكون عن بعد فقط

لن أرسل أطفالي إلى المدرسة لأرى إن أصيبوا بفيروس كوفيد وثم رؤية إن كانوا سيشفون منه

ليس من العدل أن نعرض أطفالنا لهذا الخطر

ويتفق معظم الأمريكيين معها

ويرى واحد من بين كل أربعة أشخاص أنه كان من الآمن للمدارس العامة أن تعيد فتح أبوابها هذا الخريف

وتشير النتائج إلى مطالبة الرئيس دونالد ترامب بإعادة فتح المدارس بشكل كامل

وذلك حسب استطلاع جديد للرأي أجرته وكالة "رويترز" ومؤسسة "إيبسوس" يوم الخميس

افتحوا مدارسكم في الخريف

وعلى النقيض من موقف معظم الأمريكيين في هذه القضية

عندما تم سؤالهم عمن ينبغي أن يحدد متى يجب أن تعيد المدارس فتح أبوابها في بلداتهم

وقال 40% من أولئك الذين شملهم الاستطلاع أنهم سيتركون الأمر لخبراء الصحة العامة

في حين يرى 5% فقط أنهم سيدعون الأمر للحكومة الفيدرالية

ومن بين كل عشرة آباء قال أربعة أنهم سيبقون على أطفالهم في المنازل حتى وإن تم استئناف الفصول الدراسية

ويقول مسؤولو الصحة العامة إنه من الآمن أن يعود الأطفال إلى المدارس في المجتمعات التي تفشى فيها المرض بشكل محدود مع أخذ التدابير الوقائية

مدرسة ساينت جوزيف الخاصة في لابوانتي بولاية كاليفورنيا، مدرسة خاصة تخطط لاعتماد التعليم الشخصي

حيث قامت بتجديد إجراءات السلامة ورفعها كالتباعد بين كل مقعد وآخر مسافة ستة أقدام مع وجود الحواجز بينها إضافة لفحوصات درجة الحرارة

بحسب ما قاله المدير لويس هيس

سوف نبذل أقصى جهدنا لإنجاح هذا الأمر من أجل أطفالنا وأهالينا، العديد من الآباء هنا من العاملين، أو أمهات عازبات

وأسر ذات دخل مزدوج، هؤلاء يضطرون للعمل ، ويضطرون لنقل أطفالهم إلى مكان ما، ونحن نريد القيام بدورنا لدعمهم ودعم اقتصادنا أيضاً

لكن مع استمرار انتشار الفيروس فإن إعادة فتح باب المناقشة اتخذ منحى عنيفاً وحزبياً

وقال نصف الجمهوريين الذين شملهم الاستطلاع أنهم يعتقدون أن المدارس آمنة مقارنة بواحد من أصل عشرة من الديمقراطيين