14

درس عن لوحة التجارب مع جراس ان جي

ترغب في إطلاق مشروع أو إطلاق فكرة منتج جديد

من أين يجب أن تبدأ؟

الطريقة الشائعة هي التفكير في فكرة عظيمة

وتعتقد أنك تمتلك أفضل فكرة

وتقوم بتنفيذها ومشاهدة ما قد يحدث

ولكن 98% من المشاريع الناشئة والمنتجات تنتهي بالفشل

وفي آخر شركة ناشئة لي ، قضيت 6 أشهر في العمل على منتجاتي

وحين قمت بإطلاقها، اكتشفت بأن الناس لا يريدون استخدامها

نحن هنا لنقوم بمساعدتك لتجنب الأخطاء المماثلة

لوحة الجافلن هي أداة لتساعدكم في تحويل الأفكار إلى تجارب

تم تطويرها بناء على تدريب أكثر من 50 ألف رائد أعمال ومدير حول العالم

إنها نسختنا المحسنة من لوحة التحقق

إنها أسهل ب 10 أضعاف للاستخدام والبدء بها

لذا في البداية نقوم ببدأ تكوين الفرضيات

تبدأ كل تجربة بتكوين فرضية

الفرضية تقوم بحماية فكرتك بحيث تستطيع التحقق من نفعها

وكرائدي أعمال لدينا أفكار ضخمة وبذلك يكون من الصعب علينا

لتقسيمها والتركيز على ما يجب اختباره أولًا

وبتحويلها إلى فرضيات يمكنك تقييد أفكارك حيث يمكنك التركيز وتعلمها بشكل أسرع

وباستخدام لوحة الجافلن نقوم بتقسيم الافتراضات إلى ثلاث أنواع

العميل و المشكلة والحل

هيا نأخذ نظرة حول كيفية تكوين الافتراضات

في الجانب الايسر نرى منطقة العصف الذهني

حيث يمكنك مع فريقك تدوين الافتراضات التي سيتم اختبارها

وفي الجانب الأيمن توجد منطقة التنفيذ

حيث سيتم تكوين تجربتك

قم بالبدء من أعلى اليسار بتدوين بطاقات مختلفة للعملاء

ويقوم كل عضو من فريقك بتدوين بطاقة عميل

قم بأخذ 5 دقائق لفعل ذلك

ومن ثم قم باختيار بطاقة واحدة ونقلها إلى الجانب الأيمن

ثم قم بالبدء في العصف الذهني للمشكلة

ومجددًا، يقوم كل عضو من فريقك بتدوين مشكلة واحدة

وبعد أن يقوم كل عضو من فريقك بتدوين مشكلة

يمكنك اختيار المشكلة التي تريد أن تركز عليها وتقوم بتحريكها للجانب الأيمن

هذا رائع، لقد قمت للتو بالتركيز على افتراضات العملاء ومشاكلهم

وإذا احتاج أعضاء فريقك مساعدة في التركيز على أي نقطة من الافتراضات

يمكنك اللجوء إلى الجزء الموجود في أسفل يسار لوحة الجافلن

حيث قمنا بتزويدكم بنصائح لكيفية التركيز على الافتراضات والأجزاء المختلفة من التجربة

والآن كما ترون فإن صندوق الحلول يبدو فارغًا

ولهذا السبب ما زلنا لا نريد التركيز على الحلول

الجزء الأهم هنا هو التركيز على العميل والمشكلة

ومحاولة التحقق من كليهما

وبهذا يقل عدد المتغيرات التي يجب الاعتماد عليها قبل البدء

السبب خلف أننا نبدأ بمستوى العميل وليس مستوى الحلول

هو لأن كل عميل لديه مشكلة

وكل مشكلة لديها حل

ولكن ليس كل حل له مشكلة

وليس كل مشكلة لديها عميل

تاليًا قم بتدوين قائمة من الافتراضات التي تحتاج لفحصها

كل فرضية تتكون من عدة افتراضات

وهذه الافتراضات يجب أن تكون صحيحة حتى تكون الفرضية صحيحة

يمكنك تحديد الافتراض كفعل أو سلوك أو التفكير الذي يظهره العميل

كل عضو من فريقك عليه أن يدون 5 افتراضات

هذا يتيح لكم أن تقللو من الأخطار في المشروع

خذ 10 دقائق من أجل هذا الجزء

بعد أن تحصل على مجموعة من الافتراضات قم بمناقشتها ومن ثم اختر افتراض خطر تريد اختباره

افتراض الخطر هو بمثابة نواة نجاح المشروع

وفي الأغلب يكون مجهول بحيث لديك الكثير من البيانات

والتي لست متأكدًا حيالها

وباختبار أخطر الافتراضات أولًا

تقوم بتقليل الوقت اللازم لجمع البيانات حول أهم جزء في المشروع

و تقوم بزيادة سرعة الانجازات

إذا لم تتمكن من تحديد أخطر الافتراضات

ستكون الفرضية بكاملها خاطئة

لقد أوشكنا على الانتهاء، فلدينا العديد من التجارب هنا

فقط علينا أن نقرر كيفية اختبارها

وكيف نعرف أننا نجحنا

لدينا 3 طرق لاختبار ذلك

المقابلة و ما قبل البيع و خدمات الاستقبال والارشاد

المقابلة حيث تقوم بالخروج لمقابلة العملاء وجمع الأجوبة

ما قبل البيع هو بيع المنتج قبل أن يكون لديك بالفعل

خدمات الاستقبال والارشاد عندما تقوم بتقديم الخدمات للعملاء

الطريقة التي تختارها تعتمد على قاعدة البيانات التي لديك

كلما قلت البيانات كلما زادت الحاجة للاستكشاف

المقابلات وجهًا لوجه هي أفضل الطرق للاستكشاف

لا تكتمل التجربة بدون امتلاك صورة للنجاح

كيف يمكننا معرفة أننا نجحنا؟

الصورة الناجحة هي الكمية الأدني من المكسب الذي تحتاجه

من أجل استثمار موارد جديدة من وقت وجهد لتقوم بمواصلة مشروعك

يمكنك تحديد الصورة الناجحة كجزء

حيث من كل الناس التي قمت بالحديث معها

احتاج هذا القدر لإظهارفعل أو سلوك أو وجهة نظر معينة

تهانينا لقد قمت بتحويل أفكارك إلى تجربة

الآن قم بالخروج من المبنى وقم بجمع البيانات

وبمجرد أن تعود قم بتحليل البيانات

قم باتخاذ قرار و قم بفعله أو قم بتغييره

هذا القرار يكون مبني على البيانات التي جمعتها

الآن قد تكون جمعت بيانات مختلفة من جوانب مختلفة لفكرتك

ولكن من المهم التركيز على مفتاح البصيرة ومقتاح التعلم

واللذان يقودانك إلى تصميم تجاربك المستقبلية

قم بالتغيير إذا كانت النتائج لا تلبي صورة النجاح الخاصة بك

قم بالتنفيذ إذا كانت النتائج توافق صورة النجاح

عندما تغير القرار ستقوم بتغيير ناحية أو كامل الفرضية

لذا إذا قمت بالعمل على مشكلة معينة

فيمكنك تغيير العميل أو المشكلة أو كلاهما

بناء على التصورات والمعلومات التي لديك

إذا قمت بالتنفيذ إذا ستأخذ خطر جديد

لذا قم بالعودة إلى منطقة العصف الذهني وقم بعصف المزيد من افتراضات الخطورة

وقم باختياره وتحريكه إلى الجانب الأيمن

لذا هذه هي أساسيات لوحة الجافلن

قم بإخبارنا ماذا فعلت

ويمكنكم مشاهدة دراسة حالات جديدة على موقعنا "javelin .com"

إذا كان لديك دراسة حالة تود مشاركتها فيمكنك مشاركتها معنا بكل تأكيد

0