28

تعادل القوة الشرائية

تكافؤ القوة الشرائية

من أجل فهم ما هو تعادل القوة الشرائية

أو PPP

دعونا نرى أولا ما هى القوة الشرائية

القوة الشرائية تعني ببساطة كمية البضائع

والخدمات التي يمكنك شراءها

مقابل مبلغ من المال على سبيل المثال

قبل أن تتمكن من شراء خمسة شوكولاتة

بخمسة يورو ولكن الآن بنفس الخمسة يورو يمكنك شراء فقط

أربعة من الشيوكولاتة

قوتك الشرائية قد انخفضت

الشيء الثاني الذي يجب أن تعرفه فهم ان الPPP

على الإطلاق بسعر واحد

يقول إلى حد كبير أن واحد جيد فى بلد ما يجب ان يكون

نفس سعر سلعة مماثلة في بلد آخر

عند التحويل إلى عملات مختلفة

وبالتالي فإن القوة الشرائية لاثنين من العملات يجب أن تكون هي نفسها

القوة الشرائية لمنتجات متطابقة

إن تعادل القوة الشرائية يستند إلى قانون سعر واحد

يشير إلى الحالة التي يكون فيها لدخلك نفس القوة الشرائية في كل البلدان

وعلى هذا فإن تعادل القوة الشرائية في كل الأحوال كان متساوياً مع كل الأسعار

يجب أن يكون الشخص قادرًا على شراء مايكون دخله او دخلها هو نفس سلة السلع في كل مكان

بغض النظر عن العملة التي يستخدمها

هناك نسختان من تعادل القوة الشرائية

واحد من PPP المطلق والآخر PPP النسبي

يقول PPP المطلق إن المنتج نفسه في بلدان مختلفة

يجب أن يكون متساوي

لذا دعنا نقول أن بيتزا واحدة في الولايات المتحدة تتكلف 3.08 دولارا

تبلغ تكلفة البيتزا نفسها في إيطاليا 5 3.4 يورو

وفقا لقانون سعر واحد أو يعرف أيضا باسم

إن القمة المطلقة تعرقل القوة الشرائية لعملتين

وينبغي أن يكون الامر كذلك وأن يكون سعر الصرف مسألة إيجاد نسبة الاسعار

إذن إذا قسمتَ سعر البيتزا ونحن مع سعر البيتزا

وفي إيطاليا نحصل على سعر الصرف بالدولار الأمريكي

واليورو هذا يعني أن كل يورو يساوي

1.0 دولار

دعونا نطبق تعادل القوة الشرائية على كوسوفو وألبانيا

إذا كانت تكلفة 10 من الحلوى وCOS هي 2 يورو و نفس الحلوى العشرة

وفي ألبانيا كانت التكاليف 260 المتبقية

وسوف يكون سعر الصرف يورو واحد يعادل اثنين وثلاثين يورو متبقية

بغض النظر عن العملة التي نستخدمها القوة الشرائية هي نفسها في كلا البلدين

ولكن ما يحدث حين لا تكون أسعار الحلوى كما هي في كوسوفو وألبانيا

وإذا كانت الحلوى أرخص في كوسوفو فإن بعض الناس يأتون إلى ألبانيا

سوف يأتون إلى كوسوفو لتحويل الليكى إلى اليورو من أجل شراء الحلوى

ومع انخفاض الأسعار فإن هذا الطلب الجديد على اليورو سوف يرفع قيمة اليورو

وإلى أن يصبح متوسط أسعار السلع هو نفسه في كل بلد عندما يتم تحويله إلى

سعر الصرف ولكن يمكننا أن نشتري نفس كمية السلع بدخلنا

في كل مكان من العالم هل سيظل تعادل القوة الشرائية المطلق

في الواقع أنه لا يفعل ذلك

وإليكم بعض الأسباب التي تجعل تعادل القوة الشرائية المطلق لا يحتفظ بالسلع غير القابلة للتداول

تكلفة النقل والقيود التجارية والمعلومات الكاملة الخ

وكما قلنا في وقت سابق عندما تصبح أسعارنا التجارية متساوية

ومع ذلك، هناك سلع غير قابلة للتداول لا يمكن استيرادها أو تصديرها

لذا فهناك العديد من الأسباب التي قد تدفع الأسعار إلى المساواة

على سبيل المثال، لا يجوز لك أن تتاجر بسعر حالات الركود العام في المياه

والنقل المحلي أو أسعار الإقامة في الفندق

إن تعادل القوة الشرائية المطلق يجعل من الافتراض بأن الضرائب

لأن معظم تكاليف النقل غير موجودة، وهذا غير صحيح

لأنه من تكاليف النقل المختلفة ستكون الأسعار مختلفة

كما تفرض البلدان تعريفات وضرائب مختلفة تمنع الأزمات من المساواة بين البلدان الأخرى

إن تعادل القوة الشرائية المطلق يفترض أيضاً معلومات كاملة عن أسعار سلعنا

والأسواق الأخرى ذات المعلومات الكاملة التي يمكن أن يصدره المرء

السلع إلى السوق مع ارتفاع السعر في حين أن السلع المستوردة تشكل السوق

مع انخفاض السعر ولكن لا يتم إبلاغ الجميع وبالتالي

الأسعار مختلفة منذ ذلك الحين لا تعادل القوة الشرائية المطلقة لاتوجد فى الواقع

ننتقل الآن إلى تعادل القوة الشرائية النسبية

يأخذ PPP النسبي التضخم في الحسبان يفعل ذلك من خلال النظر في علاقة

بين التغييرات في سعر الصرف وتغيرات نسبة الأسعار

نلاحظ أن مستويات الأسعار ستزداد إذا كان هناك تضخم

وبالتالي فإن سعر الصرف يحدده الفرق في مستويات الأسعار المحلية بين

البلدين دعونا نأخذ مثالا

لنقل أن سعر الصرف الحالي1.10 دولار لكل يورو

الآن لنفترض أن معدل التضخم في الولايات المتحدة من المتوقع أن يكون 5% في العام المقبل

بينما في كوسوفو نتوقع معدل تضخم صفري 0%

ماذا سوف يكون سعر الصرف في العام المقبل

إذا كنا نتوقع ان الاسعار الامريكية ستزداد بنسبة 5%

لنحسب التالى 1.10$ * $1.05 يساوى 1.155 دولارا لكل يورو

وهو سعر الصرف الجديد الآن انت بحاجة إلى المزيد من الدولارات الأمريكية

للحصول على أوروبا واحدة لذلك ينخفض ​​الدولار الأمريكي بينما يرتفع اليورو

كنتيجة هناك علاقة عكسيةبين مستويات الأسعار المحلية والتيار الحالى

حيث يوجد تضخم تنخفض قيمة العملة والعكس صحيح

ماذا لو توقعنا تضخم كوسوفو 3٪ في العام القادم

بالنسبة للاسعار فى كوسوفا فان الاسعار فى الولايات المتحدة ترتفع بنسبة 2٪

لذا سيكون سعر الصرف الجديد 1.10$*1.02$ يساوى 1.122 دولارا امريكيا

ليورو واحد لذلك تعادل القوة الشرائية النسبية يفحص التغييرات النسبية

في مستويات السعر بين البلدين والتاكيد على أن أسعار الصرف ستتغيرحسب التضخم

لذلك فهى مقياس افضل من تعادل قوة الشراء المطلق

أخيرا لماذا نحتاج قياس مثل PPP نحن بحاجة إلى PPP

لمقارنة القوة الشرائية لعملات الدول المختلفة

معدل اسعار عملات PPP تعتبر أكثر دقة من معدلات صرف السوق

أسعار صرف السوق تميل إلى أن تتأثر بعوامل أخرى مثل التدخلات الحكومية

المضاربة فى أسعار الفائدة المختلفة والتحوط المالى

من ناحية أخرى غالبًا ما تكون معدلات تعادل القوة الشرائية صعبة التحديد بسبب الاختلافات في

عادات الشراء بين مواطني دول مختلفة

جودة السلع غير المتكافئة في تلك البلدان والاختلافات في اقتصادات كل دولة

ولكن مرة واحدة يتم تحديد معدل تعادل القوة الشرائية ولا يزال ثابت نسبيا على المدى الطويل

غالبًا ما يستخدم PPP لجعل المقارنة اكثر دقة بين الناتج المحلي الإجمالي لبلدين

الناتج المحلي الإجمالي مما يمكن القيام به عند استخدام أسعار الصرف

على سبيل المثال دعونا نلقي نظرة على البلدة A والبلدةB حيث كل منهما تنتج

نفس الكمية من السلع في سنة معينة

وبالتالي يجب أن يكون الناتج المحلي الإجمالي هو نفسه لكل منهما

ولكن بسسب ان الدولة تتلاعب بالعملة في السوق العالمية

عملتها مرتفعة بشكل مصطنع عند مقارنتها بالبلد الحالي

تأخذ دولارات ثلاث دول لشراء يوروالبلدة B

لذلك باستخدام أسعار الصرف في السوق لمقارنة GDP سيبدو كما لو كان GDP للبلد B

كان ثلاثة أضعاف حجم الناتج المحلي الإجمالي للبلاد

عندما يعبر عنه في نفس العملة باستخدام سعر الصرف PPP

سيزيل هذا التحيز ويكون GDP لكل بلد هو نفسه

0